0 تصويتات
في تصنيف الصحة بواسطة

نبذة تاريخية عن الاسبرين، إن دواء الاسبرين الذي نعرفه ولا يمكن أن نجد أحداً يجهل ما هو ليس دواءاً حديثاً بل هو قديم جداً من ما قبل الميلاد فقد اكتشفه الفراعنة المصريين من شجر الصفصاف وحالياً نرى أن سكان أمريكا الأصليون يشربون شراباً من شجر الصفصاف كي يخفف آلامهم وهذا يدل على أن الأسبرين ليس حديث الاكتشاف بل هو قديم ولا يخفى على أحد أن الاسبرين يعد من خافضات الحرارة الجيدة ومسكنات الآلام الممتازة.

نبذة تاريخية عن الاسبرين

 

أما الإسبرين الذي نعرفه اليوم والذي يتم تصنيعه ما هو إلا تطبيق علمي وطبي بصورة آخرى عن الذي كان منتشراً منذ آلاف السنين وقد مرت مراحل تحضيره بمراحل إلى أن تم تحضيره طبياً للمرة الأولى عام 1899م على يد علماء شركة باير وأطلقوا عليه ما يعرف بالأسبرين وقد قامت ببيعه في الأسواق ولعل ما جعله ينتشر أكثر التجارب التي أظهرت أنه يقلل التخثر وهذا جعله أكثر إنتشاراً ورواجاً وأضافت له ميزة. جديدة وهي أنه مضاد للتجلطات.

السؤال التعليمي نبذة تاريخية عن الاسبرين؟

الإجابة: هو مسكن للآلام و خافض للحرارة عرف منذ الزمن القديم.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
 
أفضل إجابة
السؤال التعليمي نبذة تاريخية عن الاسبرين؟

الإجابة: هو مسكن للآلام و خافض للحرارة عرف منذ الزمن القديم.
مرحبًا بك إلى جوابي، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
1 إجابة
0 تصويتات
1 إجابة
0 تصويتات
0 إجابة
0 تصويتات
0 إجابة
...