counter create hit
0 تصويتات
في تصنيف معلومات عامة بواسطة
حديث من وسع على اهله يوم عاشوراء، وفي خضام أيامنا الفضيلة التي تطل علينا في كل عام بمختلف أنواعها فمنها صيام شهر رمضان، وصيام ستة من شوال، وصيام العشر الاوائل من ذو الحجة، وصيام يوم عرفة، والان صيام تاسوعاء وعاشوراء وجميعها لها الاجر والثواب العظيم عند الله، في عاشوراء طقوس الغالب لا يعرف مصدرها وهي مثلاً طبخ الفول والحمص والبيض، فما هو حكمها ومن أين جاءت هذه الاحكام وهل هذ تعتبر من البدعة ؟ ، الجواب في الآتي  :

حديث من وسع على اهله يوم عاشوراء

من يفعل ذلك بقصد التوسيع على الأهل والأقارب أو الجيران فلا بأس به ولا يعتبر من المحرمات، وقد ورد فيه حديث ولكنه مختلف فيه،وذكر بعض العلماء تضعيفه وهو عن عبد الله عن الرسول صلى الله عليه وسلم قال : "من وسع على عياله يوم عاشوراء لم يزل في سعة سائر سنته".

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.
مرحبًا بك إلى جوابي، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

عالمنا نت

الصوت الاخباري

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
0 إجابة
0 تصويتات
0 إجابة
0 تصويتات
0 إجابة
...