0 تصويتات
في تصنيف معلومات عامة بواسطة

حكم محبة غير الله كمحبة الله شرك أكبر شرك أصغر مكروه، يستوجب على المسلم في مثل هذه الامور، ان يكون حريصاً كل الحرص ان يفرق في المعنى لها، فمحبة الله عز وجل، تجعل المسلم قريب من ربه، ويجب عليه ان يعتبرها فوق اي شيء اخر، فيتكون لدى المسلم الدافع القوي الذي يجعله يقدم كافة ما يملك من أجل الله ورسوله، ويجعله يطبق الشريعة التي شرعها الله على المسلمين، وفي هذا المقال سنتعرف واياكم أعزائنا على الاحابة حول سؤال حكم محبة غير الله كمحبة الله شرك أكبر شرك أصغر مكروه، فتابعونا في السطور القادمة.

حكم محبة غير الله كمحبة الله شرك أكبر شرك أصغر مكروه

قال تعالى في كتابه الكريم: ( وَمِنَ النَّاسِ مَن يَتَّخِذُ مِن دُونِ اللَّهِ أَندَادًا يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللَّهِ ۖ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِّلَّهِ )، لا بد لنا من هذه الاية الاستدلال على الاجابة على سؤال مقالتنا، والاجابة على سؤال حكم محبة غير الله كمحبة الله شرك أكبر شرك أصغر مكروه، هي :
  • شرك أكبر.

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
  • شرك أكبر.
مرحبًا بك إلى جوابي، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
0 إجابة
0 تصويتات
0 إجابة
...