زعمت طائفة من الناس ان عيسى ابن لله تعالى الله عن ذلك كما بالغت طائفة اخرى فجعلت عيسى الها او ثالث ثلاثة الهة?

زعمت طائفة من الناس أن عيسى عليه السلام ابن لله تعالى الله عن ذلك كما بالغت طائفة أخرى فجعلت عيسى عليه السلام إلها أو ثالث ثلاثة ألهة
مستفيدا من آيات الدرس كيف ترد على المزاعم السابقة ؟
تفسير ثالث متوسط الفصل الدراسي الثاني


الجواب هو

ج_أن عيسى عليه السلام قال وهو في المهد صبي (إني عبد الله ءاتاني الكتاب وجعلني نبيا)
فخاطبهم بوصفه نفسه بالعبودية وأنه ليس فيه صفة يستحق بها أن يكون إلها أو ابنا للإله تعالى الله عن قول النصارى المخالفين لعيسى في قوله (إني عبد الله)
وفي قوله (وجعلني نبيا) فأخبرهم بأنه عبد الله وأن الله علمه الكتاب وجعله من جملة أنبيائه ج_أن عيسى عليه السلام قال وهو في المهد صبي (إني عبد الله ءاتاني الكتاب وجعلني نبيا)
فخاطبهم بوصفه نفسه بالعبودية وأنه ليس فيه صفة يستحق بها أن يكون إلها أو ابنا للإله تعالى الله عن قول النصارى المخالفين لعيسى في قوله (إني عبد الله)
وفي قوله (وجعلني نبيا) فأخبرهم بأنه عبد الله وأن الله علمه الكتاب وجعله من جملة أنبيائه